العمل الطبي ومشروعيته والخطأ الناتج عنه

محتوى المقالة الرئيسي

فارس محمد عبد القادر القادري
أحمد عبده هزاع الجرادي

الملخص

تناولت الدراسة موضوع العمل الطبي ومشروعيته والخطأ الناتج عنه وفقاً للفقه القانوني، حيث تناولت الدراسة ماهية العمل الطبي وأهميته في الحياة العملية بإنقاذ الأرواح والأنفس وتخفيف الآلام عن المرضى؛ ولهذا كان عملاً مشروعاً في الشريعة الإسلامية بأدلة ثابتة من الكتاب والسنة، وكون العمل الطبي يمس جسم الإنسان والقائم به بشر وهو عرضة للخطأ والصواب، إلا أن خطأه يختلف عن خطأ الشخص العادي وهو مميز عنه لا سيما من حيث الأضرار، فكان لزاماً تعريف الخطأ الطبي وتحديد أنواعه، وكون الخطأ الطبي وتميزه عن غيره، فقد أثيرت عدة أسئلة عن خطأ الطبيب جنائياً ومدنياً ومعيار مقياس ذلك الخطأ ومدى توافر قانون خاص ينظم أحكام المسئولية الطبية.


وقد أظهرت الدراسة عدة نتائج أهما: أن العمل الطبي واجب كفائي يشمل الفحص والتشخيص والعلاج والوقاية، وأن الخطأ الطبي الموجب للمسئولية هو الخطأ المؤكد والثابت والمميز، ومعيار قياسه يُعتد بالطبيب الصالح المعتبر من أوسط الأطباء، كما توصلت الدراسة إلى عدم وجود قانون خاص ينظم المسئولية الطبية.


وقد أوصت الدراسة بضرورة إصدار قانون خاص ينظم مسئولية مزاولي المهن الطبية.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

تفاصيل المقالة

كيفية الاقتباس
القادري ف. م. ع. ا., & الجرادي أ. ع. ه. (2024). العمل الطبي ومشروعيته والخطأ الناتج عنه. مجلة جامعة صنعاء للعلوم الإنسانية, 1(1). https://doi.org/10.59628/jhs.v1i1.601
القسم
المقالات

المؤلفات المشابهة

يمكنك أيضاً إبدأ بحثاً متقدماً عن المشابهات لهذا المؤلَّف.